0

الثلاثاء, 17 يوليو 2018 06:52 مساءً 0 108 0
الدوافع وراء جريمة قتل طفل خميس حرب
الدوافع وراء جريمة قتل طفل خميس حرب

الدوافع وراء جريمة قتل طفل خميس حرب

تمكّن رجال الأمن في شرطة القنفذة التابعة لمكة المكرمة، من فك خيوط وملابسات الغموض في قضية الطفل المقتول في بلدة “خميس حرب” وتعود إلى أواخر شهر رمضان الماضي، حيث تم العثور على جثة طفل أمام أحد مساجد خميس حرب بالقنفذة، وقامت الجهات الأمنية بالتعاون مع النيابة العامة بالبحث والتحري، مما أسفر عن الاستدلال على القاتلة وتبين أنها إحدى قريبات الطفل المغدور به، والتي أحيلت إلى النيابة العامة لاستكمال التحقيقات وإجراءات القضية.
 
إلى ذلك، أوضح شيخ قبيلة حرب بمحافظة القنفذة الشيخ عبد العزيز بن مدرمح الحربي أن “كافة ملابسات القضية اتضحت وتم تحويل القاتلة إلى دار الفتيات في مكة المكرمة بعد تصديق اعترافها”.
وقد أكدت مصادر لموقع “العربية.نت” أن الخلاف كان بسبب نشوب خلافات نسائية بين شقيقة الطفل المقتول وابنة خالها، على قضية زواج، حيث إنها اعترفت بقيامها بخنق الطفل ببطانية.
في حين كرم مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة خالد الفيصل في مقر الإمارة بجدة، عدداً من رجال شرطة محافظة القنفذة تقديراً لكشفهم خيوط جريمة قتل الطفل الذي يبلغ من العمر ١٢ عاماً وتوصلهم إلى الجاني.
وخلال استقباله لرجال الأمن المكرمين يتقدمهم مدير شرطة المنطقة اللواء عبد اللطيف الشثري، ومدير شرطة محافظة القنفذة العقيد علي الصالحي، ثمّن “الفيصل” دورهم الكبير في حفظ الأمن، مشيداً بسرعة تفاعلهم مع القضايا الأمنية وإلقاء القبض على المتسببين فيها.
وقال الفيصل: “ما قمتم به واجب ديني ووطني يفخر به الجميع، ويساهم في تحقيق الأمن في ظل ما وفرته حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان من إمكانات، وبمتابعة وتوجيه وزير الداخلية الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف.
 
 
سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر
الدوافع وراء جريمة قتل طفل خميس حرب

محرر الخبر

retag -
كاتب في عجيب نت

شارك وارسل تعليق

بلوك المقالات

الفيديوهات

الصور

أخر ردود الزوار

الكاريكاتير

القنوات الفضائية المباشرة

أخبار الدوري المصري

استمع الافضل

آراء الكتاب

آراء الكتاب 2